رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية يطالب بإشراف دولي على رفع تخصيب اليورانيوم

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

أعلن علي أكبر صالحي، رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، أنه يقوم بطلب لكي يتم إشراف دولي على عملية رفع تخصيب اليورانيوم لديها.

كما وقد أفاد صالحي، إنه "ينبغي على الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن تشرف على عملية رفع تخصيب اليورانيوم في البلاد من 4%، إلى 20%"، وفقاً لـ سبوتنيك.

وقال صالحي: "أبلغنا الوكالة الدولية للطاقة الذرية أننا سنخصب اليورانيوم بنسبة 20% قريبا"، فيما تنتظر منظمة الطاقة الذرية الإيرانية أمر الرئيس الإيراني، حسن روحاني، للبدء بتخصيب اليورانيوم بنسبة 20%".

وأشار إلى أن روحاني أمر بإبلاغ الوكالة الدولية بنية طهران "رفع التخصيب"، موضحا أنه

يمكن لإيران "إنتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 20%، بشكل أسرع مما كان قبل الاتفاق النووي".

وشدد رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية على أن "تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% قرار برلماني، ونحن ملزمون بتنفيذه".

وكان رافائيل ماريانو غروسي، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، قد أبلغ مجلس محافظي الوكالة ومجلس الأمن الدولي بشأن خطط إيرانية لزيادة تخصيب اليورانيوم بنسبة تصل إلى 20%، تزامنا مع تصاعد التوتر بين طهران وواشنطن.

وقال ميخائيل أوليانوف ممثل روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في

فيينا، أمس الجمعة، في تغريدة: أبلغ المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، عن نية طهران بدء عملية تخصيب اليورانيوم بنسبة تصل إلى 20%".

في ديسمبر، أقرت إيران قانونا لزيادة تخصيب اليورانيوم ووقف تفتيش الأمم المتحدة لمواقعها النووية، ردا على مقتل العالم الفيزيائي النووي محسن فخري زاده.

أضاف أوليانوف في تغريدته: "عادة ما يتم تسريب مثل هذه التقارير السرية إلى وسائل الإعلام في غضون 10 دقائق. حدث ذلك اليوم في حوالي ساعتين. الشخص الذي يسرب إنسان يسترخي خلال العطلة".

بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة لعام 2015 بشأن البرنامج النووي الإيراني، يتعين على طهران إبقاء مستوى تخصيب اليورانيوم دون 3.67 في المائة واستخدام الجيل الأول فقط من أجهزة الطرد المركزي (آي آر- 1).

أخبار ذات صلة

0 تعليق