تل أبيب توجه رسالة إلى إيران من خلال قصف البوكمال السورية

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشف رئيس معهد أبحاث الأمن القومي الإسرائيلي اللواء (احتياط) عاموس يادلين، عن إن بلاده أرادت من وراء قصفها مدينة البوكمال السورية توجيه رسالة إلى طهران.

 

و قال يادلين، إن الهجوم الذي نفذته إسرائيل بمحافظة دير الزور شرقي سوريا "مهم والرسالة لإيران هي أن إسرائيل لن تكف عن العمل ضد إيران وسوريا حتى في عهد الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن"، وفقا لوكالة سبوتنيك.

 

وتابع يادلين، وهو الرئيس السابق للاستخبارات العسكرية الإسرائيلية (أمان): "هجوم الليلة في سوريا له خصائص فريدة – هجمات في العمق على مدى بعيد للغاية في دير

الزور والبوكمال، مجموعة واسعة من الأهداف، بما في ذلك في منطقة حضرية، العديد من الضحايا".

 

 يادلين:  إسرائيل ستستمر في التعامل مع القدرات العسكرية التي تبنيها طهران

ومضى بالقول "إسرائيل عازمة على الاستمرار في التعامل مع القدرات العسكرية التي تبنيها إيران في المنطقة السورية ومع البنى التحتية لنقل الأسلحة".

 

وفجر اليوم الأربعاء، تصدت الدفاعات الجوية السورية لعدوان استهدف عدة مواقع في دير الزور وريفها الغربي والشرقي.

 

وأفادت وكالة "سانا" السورية بشن القوات الإسرائيلية، فجر اليوم الأربعاء، عدوانا على

مناطق في دير الزور والبوكمال شرقي سوريا.

 

ونقلت الوكالة على لسان مصدر عسكري أنه "في تمام الساعة 1،10 من فجر اليوم، قام العدو الإسرائيلي بعدوان جوي على مدينة دير الزور ومنطقة البوكمال، ويتم حالياً تدقيق نتائج العدوان".

 

وذكرت الوكالة السورية أن بعض مناطق مدينتي دير الزور والبوكمال الواقعتين شرقي سوريا على الحدود مع العراق، تتعرض لـ"عدوان إسرائيلي" دون ذكر مزيد من التفاصيل.

 

وفي وقت سابق من اليوم الأربعاء، قال مسؤول كبير في المخابرات الأمريكية لوكالة "أسوشيتيد برس" إن الهجوم الذي وقع الليلة الماضية في سوريا، المنسوب لإسرائيل، نُفِّذ بمساعدة المخابرات الأمريكية.

 

وأضاف أن الهجوم استهدف مستودعات تحتوي على أسلحة إيرانية ومواد لدعم البرنامج النووي الإيراني، بحسب ما نقلته قناة "كان" الإسرائيلية

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق