الضرب تحت الحزام يحسم انتخابات اتحاد الكرة الطائرة

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 اشتعلت الحرب الخفية التي وصلت إلى حد «الضرب تحت الحزام» بين المرشحين على رئاسة الاتحاد المصرى للكرة الطائرة التي تقرر إقامتها يوم 11 ديسمبر المقبل.

 وبعد إعلان اللجنة المؤقتة المكلقة بإدارة شئون الاتحاد استبعاد أحمد عبدالدايم من قائمة المرشحين للرئاسة واستبعاد كلٍ من أحمد البنا وتامر بيبرس المرشحين للعضوية الذين يحق لهم الطعن على قرار الاستبعاد خلال 3 أيام، لتصبح الطعون على المرشحين هي سلاح حسم المعركة الانتخابية.

 ويجهز المرشحون الذين تم استبعاد أوراقهم لتقديم الطعون بشكل رسمي على استبعادهم من قائمة المرشحين إلا أن النية

باتت واضحة لدى مجلس إدارة الاتحاد المعين على إقصاء أحمد عبدالدايم خارج المنافسة لإفساح المجال لمرشح بعينه.

 ويبدو أن الرياح ستأتى بما لا تشتهيه السفن، حيث ترددت أنباء عن تقديم طعون ضد فؤاد عبدالسلام المرشح للرئاسة، وشريف الشمرلي المرشح للرئاسة أيضًا.

 ويبقى عبدالحميد الوسيمي، مرشح الرئاسة الوحيد خارج دائرة الطعون، الذي من الوارد أن يصبح رئيسًا لاتحاد الكرة الطائرة بالتزكية حال قبول الطعون التى ستقدم في فؤاد عبدالسلام وشريف الشمرلي واستبعادهما

من الانتخابات.

  من المنتظر أن يتم الطعن على ترشح فؤاد عبدالسلام، رئيس الاتحاد الأسبق، الذي سقط في آخر انتخابات أُجريت في الاتحاد عام 2016، وكان وقتها مشرفًا عليها بصفته رئيسًا للاتحاد.

 أما شريف الشمرلي فمن المنتظر أن يتم الطعن عليه بسبب أن ترشحه مخالف للائحة الاتحاد التي تنص على أن يكون اعتزل التدريب قبل الترشح بمدة شهر على ،ورفع اسمه من جدول المشتغلين بالتدريب من واقع سجلات المدربين، وتقديم شهادة بذلك، وهو ما لم يحدث حيث لا يزال الشمرلي عضوًا بلجنة المدربين بالاتحاد الدولى، وتولى تدريب العديد من الفرق والمنتخبات.

 اتحاد الكرة الطائرة لا يزال على موعد مع الأزمات خلال الفترة المقبلة بسبب الصراعات الشخصية وعدم تغليب الصالح العام.

أخبار ذات صلة

0 تعليق