القصة الكاملة لأزمة تقرير "التفويت" حول لقاء الزمالك والإسماعيلي.. بيانات نارية واعتذار

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أزمة كبيرة تفجرت خلال الساعات القليلة الماضية، بعد إضاعة تقرير رياضي مصور عبر شاشة أو تايم سبورت، يحمل إساءة كبيرة وزيادة للتعصب بسبب تعليق حول مباراة الزمالك والإسماعيلي في الدوري

وخلال برنامج "بي أون تايم"، المذاع عبر أون تايم سبورتس، كُتب عنوانا حول المباراة: الزمالك يواجه الإسماعيلي في قمة لا تحتمل المجاملات أو التفويت".

وأثار التقرير موجة غضب كبيرة بين جماهير الناديين على منصات التواصل، مطالبين باعتذار رسمي ومنع التعامل مع القناة، وسحب رخصة بث مبارياتها عبر شاشة أون تايم.

وسرعان ما أصدرت إدارتا الزمالك والإسماعيلي ردا حول التقرير، وكان كالتالي:

بيان الزمالك

أعربت اللجنة المكلفة بإدارة نادي الزمالك عن استيائها الشديد من الأسلوب الذي انتهجته قناة «أون تايم سبورت» من خلال برنامجها الصباحي «بي أون تايم» خلال حديثه عن مباراة الزمالك والإسماعيلي، حيث قام البرنامج بالإساءة للناديين الكبيرين، حسب بيان القلعة البيضاء، عندما أشار التقرير إلى ما نصه «الزمالك يواجه الإسماعيلي في مباراة لا تحتمل المجاملات أو التفويت»، وهو ما من شأنه استفزاز كل من له علاقة بالناديين الكبيرين، كما شدد مسؤولو النادي الأبيض.

وأضافت اللجنة أنها «حريصة كل الحرص على الدفاع عن كيان نادي الزمالك وجماهيره العظيمة وأنها لن تدخر جهدًا في سبيل التصدي لكل من تسول له نفسه الإساءة لنادينا الكبير لاسيما وأنه عبر تاريخه يؤدي مبارياته بكل النزاهة والشرف».

وطالبت اللجنة المؤسسة الوطنية «إعلام المصريين» بسرعة التحرك لإيقاف تلك التجاوزات التي تشعل أجواء التعصب بين الجماهير، حسب تعبيرها.

من جانب آخر أبدت اللجنة دهشتها من «كم الإشاعات والأكاذيب التي تطال النادي بطريقة ممنهجة والتي تمس اللاعبين والجهاز الفني والإداري بغرض ضرب حالة الاستقرار التي يعيشها النادي حاليًا كما أن تلك المحاولات تهدف إلى إدخال النادي في دوامة من المهاترات والأكاذيب».

وناشدت اللجنة وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي بضرورة الحرص على استقاء أي معلومة تخص النادي من مصادرها الرسمية وعبر المتحدث الإعلامي للنادي، موضحة: «لوحظ في الآونة الأخيرة أن بعض المنصات الإعلامية تتناول كل شؤون نادي الزمالك دون غيره من الأندية الأخرى التي لا تخلو من المشاكل وكأن نادي الزمالك دون غيره يمر بمشاكل وأزمات. ومع التقدير الكامل من اللجنة لكل وسائل الإعلام التي تلتزم الصدق والموضوعية فإنها تناشد الجميع بالبعد عما يثير ويستفز مشاعر الجماهير حتى ننجح جميعا في نبذ التعصب في ملاعبنا».

بيان الاسماعيلي:

طالب الإسماعيلي، من قناة "أون تايم سبورتس"، الإعتذار عن العنوان الذي صدر من إحدى برامج القناة حول مباراة الزمالك والدراويش.

وقال علاء وحيد، صرح المتحدث الرسمي للنادي الإسماعيلي، عبر الموقع الرسمي للدراويش، إن ماحدث في أحد البرامج لقنوات أون تايم سبورت خطأ من أحد العاملين نسي أنه يعمل في قنوات كبيرة ناقلة لمباريات الدوري، ولم يخلع عباءة تعصبه على باب الاستديو.

وأضاف أن النادى الإسماعيلي يحمله مسئولية الاحتقان الذي حدث لجماهير الإسماعيلي وافقادها الثقة في حيادية البرنامج وبالتالي القنوات كلها، لذلك يطلب النادي من إدارة القنوات تقديم إعتذار رسمي عن ماحدث وعقاب المتسبب وعدم تكرار مثل هذه الأفعال والتي لاتصب في صالح الرياضة المصرية».

وأتم:«الإسماعيلي يثق في إدارة القنوات وجميع العاملين بها في قدرتهم على إعادة الأمور إلى نصابها الصحيح».

القناة تعتذر:

صرح المهندس حسام صالح المتحدث الرسمي باسم الشركة المتحدة للخدمات الاعلامية ان ادارة المتابعة علي القنوات التابعة للمجموعة قد رفعت تقرير عاجل عن خطأ تحريري تم رصده علي قناة اون تايم سبورتس يوحي في معناه بالاثارة بين ناديين من اعرق الاندية المصرية ذات الجماهيرية. و بعرض هذا التقرير علي ادارة المجموعة برئاسة الاستاذ تامر مرسي تم اتخاذ اجراءات تصحيحية بالاعتذار الفوري علي الهواء مباشرة كما تم تحويل المسئولين عن هذا الخطأ للتحقيق و اتخاذ اجراءات رادعة. و اكد صالح علي اعتذار ادارة القناة عن هذا الخطأ حتي و ان كان فرديا مع كل التقدير للنادي الإسماعيلي و نادي الزمالك و اكد ان مجموعة قنوات اون تايم سبورتس تقف علي مسافة متساوية من كل الاندية المصرية و تنبذ كل تصرف يدعو للتعصب او اشعال اي فتنة جماهيرية

أخبار ذات صلة

0 تعليق