بالتفاصيل.. أسباب رحيل ميدو عن بيراميدز بعد أزمة أحمد فتحي

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رفضت إدارة نادي بيراميدز، الطريقة التي اتبعها أحمد حسام "ميدو" المستشار الفني السابق للنادي، في ملف أحمد فتحي نجم الفريق، والذي دخل في أزمة مؤخرًا مع الجهاز الفني بقيادة رودلفو أروابارينا.

وقدم ميدو استقالته بشكل رسمي صباح اليوم الاثنين، من منصب المستشار الفني لبيراميدز، بعدما فشل في حل أزمة فتحي، كما أنه دخل في أزمة مع اللاعب، والذي رفض تدخلاته في الأزمة، وطالبه بالابتعاد تمامًا وعدم الحديث معه، خاصة أنه يرى أن المدرب الأرجنتيني يتعمد استبعاده لمصلحة لاعبين آخرين.

إدارة بيراميدز، أوكلت مهمة حل أزمة (فتحي - أروابارينا) إلى ميدو، والذي قام بدوره بالحديث مع اللاعب فقط، لتحدث مشادة ساخنة بين الطرفين، ويفشل المستشار الفني، في حل تلك الأزمة، وبعدها تنقلب الأمور ضده، وسادت حالة من الغضب تجاهه من جانب ممدوح عيد المدير التنفيذي وهاني سعيد المدير الرياضي، ليضطر إلى الرحيل بشكل رسمي.

ووجد ميدو خلال تلك الأزمة، انحيازًا كاملًا من جانب ممدوح عيد المدير التنفيذي والذي كان وراء انضمام فتحي لبيراميدز، كما أن اللاعب انصاع لأوامره وقام بتسجيل فيديو من أجل نفي وجود أي أزمات مع أروابارينا، وهو الأمر الذي نال استحسان مسئولو بيراميدز، خاصة أنه أظهر "النوايا الحسنة" من جانب فتحي لحل الأزمة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق